جامعة قطر ستستضيف قمة التايمز للتعليم العالي لجامعات الدول ذات الاقتصادات الناشئة، وجامعات دول "البريكس" 2019


جامعة قطر ستستضيف قمة التايمز للتعليم العالي لجامعات الدول ذات الاقتصادات الناشئة، وجامعات دول "البريكس" 2019
جامعة قطر ستستضيف قمة التايمز للتعليم العالي لجامعات الدول ذات الاقتصادات الناشئة، وجامعات دول "البريكس" 2019

أعلنت جامعة قطر عن استضافتها لقمة التايمز للتعليم العالي لجامعات الدول ذات الاقتصادات الناشئة، وجامعات دول "البريكس" 2019 في الفترة من 14 إلى 16 يناير 2019.

ويعتبر هذا الحدث الذي سيعقد بالتعاون مع مؤسسة التايمز للتعليم العالي الأول من نوعه في العالم العربي. وهو يتماشى مع الدور الرائد لدولة قطر في مجال التعليم في المنطقة. كما تعتبر هذه القمة الثانية من نوعها التي تنظمها جامعة قطر إذ استضافت الجامعة القمة الأولى لجامعات منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في عام 2015.

ستستقطب القمة خبراء من مؤسسة التايمز للتعليم العالي وقادة من قطاعي التعليم العالي والصناعة لتبادل الخبرات في بناء وتطوير اقتصادات المعرفة مما سيعود بالمنفعة على مجتمعات دول الاقتصادات الناشئة والدول النامية.

وفي هذا الإطار، قال الدكتور حسن بن راشد الدرهم: "ستقوم القمة بمناقشة الاستراتيجيات لتعزيز الجودة في مجال التعليم والبحث العلمي وتبادل المعرفة، فضلا عن التحديات القيادية التي تواجه المؤسسات في الدول النامية وكيفية مساهمة الشراكات في مجال الصناعة في إعداد الطلبة للانضمام إلى سوق العمل. وقد تم تسليط الضوء على هذه الأولويات ضمن رؤية قطر الوطنية 2030 واستراتيجية جامعة قطر 2018-2022 التي ترسم الطريق لتحقيق التميز المستمر في الأداء والتي تقوم على إنجازاتنا في مجالات رئيسية في التعليم والبحث العلمي والمؤسسة والشراكة المجتمعية."

وأضاف الدكتور الدرهم: "منذ نشأتها في عام 1977، أصبحت جامعة قطر مؤسسة تعليمية رائدة في مجالي التميز الأكاديمي والبحث العلمي في منطقة الخليج العربي، توفر برامج بكالوريوس ودراسات عليا ذات جودة عالية تؤهل الخريجين ليساهموا في رسم مستقبل قطر. وتتجسد علاقة جامعة قطر الراسخة بالمجتمع في جهودها الحثيثة لتعزيز الخدمة المجتمعية وفي تقديمها لملف بحثي متسارع النمو يعالج تحديات ومشكلات محلية وإقليمية، ويساهم في دعم الأهداف الوطنية نحو بناء مجتمع قائم على المعرفة، وفي تلبية احتياجات وتطلعات المجتمع القطري. ونحن نرحب بكم في قمة التايمز للتعليم العالي لجامعات الدول ذات الاقتصادات الناشئة، وجامعات دول "البريكس" 2019. فبالإضافة إلى برنامج القمة القيّم، ستستمتعون بالضيافة الجميلة التي تقدمها دولة قطر دائما."

ومن جانبه، قال فيل باتي، مدير التصنيفات الدولية بمؤسسة التايمز للتعليم العالي: "يسعدنا أن نعمل على تنظيم هذه القمة مع جامعة قطر التي تعتبر من إحدى أهم وأجمل الجامعات العالمية في العالم. وتعتبر دولة قطر المقر المثالي لجلب الجامعات معا من أكثر من 40 دولة في أربع قارات: أوروبا، أفريقيا، أسيا وأميركا الجنوبية، وذلك نظرا لتركيز دولة قطر على دفع الجودة في مجال البحث العلمي ووتيرة الابتكار، وعلى تماشي مهارات الخريجين مع احتياجات الاقتصاد، بالإضافة إلى مكانة الدوحة كمحور رئيسي وعالمي للنقل. وبما أن جامعة قطر قد استضافت قمة التايمز للتعليم العالي السابقة، فمن المؤكد أن توفر الجامعة تنظيما مميزا وترحيبا ح

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *