«الجزيرة» تفوز بجائزة النسر الذهبي


«الجزيرة» تفوز بجائزة النسر الذهبي

فاز وثائقي أنتجته قناة الجزيرة الإنجليزية ضمن سلسلتها «فولت لاينز» بجائزة النسر الذهبي التي تقدمها منظمة ساين الأميركية، ويكشف الوثائقي الفائز الاعتداءات الجنسية التي اتهم بارتكابها عاملون في منظمة الأمم المتحدة بجزيرة هايتي.
الوثائقي عرض في مارس 2017، وكشف أدلة تثبت تورط جنود في قوة حفظ السلام بهايتي في اعتداءات جنسية، ونقلت الزميلة المذيعة فيمي أوكي هذه الأدلة إلى مسؤولين في منظمة الأمم المتحدة، وتساءلت عن سبب تقاعس المنظمة في عقاب المتورطين في هذه الاعتداءات.
يذكر أن منظمة ساين تأسست عام 1957، وتسعى لتكريم الأعمال التليفزيونية والسينمائية التي تتسم بالأصالة والتميز. وقد قيم فيلم الجزيرة الإنجليزية الفائز ضمن فئة أفضل الوثائقيات الواقعية القصيرة. ومن بين من حصلوا على جائزة النسر الذهبي لمنظمة ساين: ستيفين سبيلبيرغ، وسبايك لي، ومايكل مور، ومارتن سكورسيزي، وروبرت دينيرو. 
وتمكن الفريق المنتج للفيلم من الوصول إلى مناطق نائية ومعزولة في هايتي، والتقى بعدد من الضحايا الذين لم يبلغوا عن تعرضهم لانتهاكات وجرائم اغتصاب. كما بحث الفيلم الإجراءات التي اتخذتها منظمة الأمم المتحدة لتفادي حدوث مثل هذه الاعتداءات مستقبلاً. كما يصف عدد من الضحايا في الفيلم معاناتهم ومدى تأثير هذه الحوادث عليهم.
وبدأت قناة الجزيرة الإنجليزية عرض سلسلتها الاستقصائية «فولت لاينز» في عام 2009، وركزت على دور الولايات المتحدة في الشؤون الدولية.
وتأهلت مجموعة من الوثائقيات الأخرى التي أنتجتها قناة الجزيرة الإنجليزية للمنافسة النهائية على جوائز النسر الذهبي، منها حلقة من برنامج «توك تو الجزيرة»، ووثائقي من سلسلة «بيبول آند باور»، وفيلم «ذي كت».

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *