الإعلان عن الفائزة في "المسابقة الأولى للإرشاد الصيدلي للمرضى باللغة العربية "


الإعلان عن الفائزة في "المسابقة الأولى للإرشاد الصيدلي للمرضى باللغة العربية "

الدوحة - حياة جميلة

 

فازت "نانسي زغلول"  الطالبة  في السنة الرابعة في كلية الصيدلة بالمركز الأول في "المسابقة الأولى للإرشاد الدوائي للمرضى باللغة العربية "، والتي أقيمت في كلية الصيدلة ،والتي تم تنظيمها للمرة الأولى في الرابع عشر من فبراير لهذا العام.

 تضمن التحدي إعطاء وصفات طبية مختلفة  للطالبات بشكل عشوائي ،لمراجعتها والتحقق من  مراجعهم قبل تقديم المشورة باللغة العربية خلال خمس دقائق فقط للأشخاص الذين قاموا بأداء دور المرضى. اشتملت محطات إرشاد المرضى وصفات مختلفة متعلقة بعلاج أمراض الربو والسكري و ماء العين الزرقاء وأمراض القلب والضغط وهشاشة العظام. وتضمن الحضور عددا من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس.  أما لجنة للتحكيم فقد شملت خمسة محكمين وهم : د. فراس علعالي (مدير البحث والدراسات العليا في مكتب العلوم الصحية والطبية)، ود. بنان المخللاتي (أستاذ مساعد في كلية الصيدلة)، و د. رشا العناني (مديرة الصيدلية في مستشفى الوكرة و مديرة لبرنامج الإقامة الأولى في تخصص الصيدلة بحمد الطبية ومديرة مكتب برنامج التطوير المهني المستمر في صيدليات مؤسسة حمد الطبية) و د. مريم خاجة (مشرفة وصيدلانية سريرية في مركز سدرة للطب والبحوث) ونورة الحمد (طالبة في برنامج دكتور صيدلاني في كلية الصيدلة بجامعة قطر(.

تقدمت للمشاركة في هذه المسابقة أكثر من عشرون طالبة ، و تم اختيار خمس طالبات فقط للمشاركة وهن: نانسي زغلول (طالبة في السنة الرابعة)، إكرام زوق (طالبة في السنة الثانية)، وفرح زهرة (طالبة في برنامج دكتور صيدلاني) ونوران الخطيب (طالبة في السنة الرابعة) ونور سليم (طالبة في برنامج دكتور صيدلاني). تنافست الطالبات على القيام بتقديم المشورة للمرضى، وتم تقييمهن بناء على عدة معاييرمحددة: كاستخدام اللغة العربية ومهارات التواصل والكفاءة المهنية. وقد وقع اختيار اللجنة على الطالبتين نانسي زغلول وفرح زهرة للتنافس في الجولة الأخيرة.

علق الدكتور محمد دياب عميد كلية الصيدلة في حديث معه عن هذه المسابقة قائلاً: " انطلاقاً من ثقتنا برؤية جامعة قطر لجعل الجامعة معروفة إقليمياً بتميزها في مجالي التعليم والبحث، قامت كلية الصيدلة بتوظيف جهودها في توفير بيئة متنامية لطلابها عن طريق حضور المؤتمرات والورشات والمنافسات  مثل" المسابقة الأولى للإرشاد الصيدلي للمرضى باللغة العربية". وبناءً على إيماننا في كلية الصيدلة بأهمية المحافظة على إرثنا الثقافي باستخدام لغتنا العربية وتناغماً مع استراتيجية قطر الوطنية ، قامت الكلية باستثمار مواردها في القيام بالمزيد من المحاضرات باللغة العربية ضمن المهارات المهنية واختبارات التقييم الممنهج للمهارات المتعددة و الاختبار السريري الممنهج الموضوعي المتعلقة بالارشاد والتواصل  باللغة العربية. كما تهتم الكلية  بتزويد طالباتها بالمسميات العربية للأمراض في الدولة لمساعدتهم في تقديم أفضل رعاية ممكنة. أبارك لجميع الطالبات اللاتي شاركن في هذا المسابقة، كلية الصيدلة فخورة بكن جميعاً"

أضافت دكتورة آلاء العويسي ، العميد المساعد لشؤون الطلاب ورئيسة هذه المسابقة: " إن الهدف من هذه المسابقة هو تنافس الطالبات على إظهار مهاراتهن في الإرشاد الدوائي باستخدام اللغة العربية ولتحسين استخدامهم للغة. تم تصميم المسابقة لتحاكي الواقع و ولتعزز أهمية دور الصيدلاني كمقدم للرعاية الدوائية، وأهمية تواصله مع المرضى. وقد شكلت هذه المسابقة فرصة للطالبات لكشف قدراتهن في ارشاد المرضى باللغة العربية ،ومعرفة مواطن ضعفهن حتى يقمن بتطويرها.

كما علقت دكتورة رشا العناني: "كلية الصيدلة في جامعة قطر دائما سباقة في الافكار التي تساعد الطالبات على التفوق، ففكرة المسابقة تعتبر حافزاَ لجميع الطالبات لاجادة طرق إيصال المعلومات الدوائية الصحيحة بلغة عربية سلسة ومفهومة للمرضى وذويهم مما يساعدهم على استخدام الدواء بالطرق السليمة والآمنة. وبذلك فان الكلية تهيئ الطالبات لخوض مجالات العمل المختلفة"

 

 

وأخيراً صرحت الفائزة في المسابقة الطالبة  نانسي زغلول بقولها:" لقد كانت تجربة مثيرة لنا حيث تم تقييمنا من نخبة من الصيادلة من داخل الكلية و خارجها ، و قد شكّلت تحدياً و تنافسا صعبين و لكنهما ضروريين . أنصح بشدة باشتراك عدد أكبر من الطالبات في هذه المسابقة الفريدة من نوعها مستقبلاً، لمساعدتهم على تخطي العوائق اللغوية التي نواجهها في مهنتنا.


Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *