"مهرجان التوليب " في اسطنبول من أهم الوجهات السياحية ...


"مهرجان التوليب " في اسطنبول من أهم الوجهات السياحية ...
"مهرجان التوليب " في اسطنبول من أهم الوجهات السياحية ...
"مهرجان التوليب " في اسطنبول من أهم الوجهات السياحية ...

بيروت - لاريسا معصراني


 اسطنبول في مقدمة الوجهات السياحية التي تلقى إقبالًا كبيرًا من المسافرين، وخصوصًا العرب من بينهم. وتستعدُّ اسطنبول لإطلاق مهرجان "زهرة التوليب"، وذلك في أبريل/ نيسان. وكان بدأ الإعداد لهذا المهرجان بزراعة أكثر من 30 مليون زهرة من أزهار التوليب المختلفة، في حدائق وشوارع المدينة التي تنتظر السائحين، خلال هذه الفترة.

موسم الربيع هو الوقت الأجمل في تركيا، فبالإضافة لجمال الطقس واعتداله، فإن مهرجان التيوليب هو السمة الأبرز لهذا الفصل.

تحتفل إسطنبول سنويا ومنذ عام 2005 م بمهرجان التيوليب على امتداد شهرين، إذ تزرع البلدية في شهر آذار/ مارس أكثر من 5 ملايين شتلة سنويا.

وتتميّز وردة التيوليب بأنّ لها ستّة أوراق فقط، وتُزرع على شكل شتلات، وتنمو بالأحمر والأصفر والأسود المائل للبنفسجي والأبيض والزهري والبرتقالي.

تحمل أزهار التوليب أو "اللالة" كما يطلق عليها بالتركيَّة، أهميَّة كبيرة لاسطنبول؛ فقد أحضرها الأتراك من موطنها الأصلي في آسيا الوسطى إلى الأناضول. ويُعتقد أن مُفردة الـ"توليب" مأخوذة من اللغة التركية (تولبنت)، أو من الفارسيَّة (دولباند)، وهي تعني "العمامة". وهذه الأخيرة تُشبه زهرة التوليب في شكلها. ومن اسطنبول انتقلت هذه الزهرة إلى أوروبا، في القرن السادس عشر.

وعلى عكس الشائع فإنّ إسطنبول هي الموطن الاصلي لوردة التوليب - اللالِه وليست هولندا، فقد اكتُشِفَت أوّل وردة فيها قبل أن ينقُلها التجار المسلمون إلى أوروبا.


من المُفترض أن تُنظَّم فعاليات "مهرجان زهرة التوليب" في أكثر من موقع، ومن بينها: حديقة "أميرغان" وساحة جامع السلطان أحمد، وحديقة "جولهانا".

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *