ندوة حول تأثير الحصار على قطاع المختبرات وسلامه الاغذية والأدوية نظمتها كلية العلوم الصحية


ندوة حول تأثير الحصار على قطاع المختبرات وسلامه الاغذية والأدوية نظمتها كلية العلوم الصحية
ندوة حول تأثير الحصار على قطاع المختبرات وسلامه الاغذية والأدوية نظمتها كلية العلوم الصحية
ندوة حول تأثير الحصار على قطاع المختبرات وسلامه الاغذية والأدوية نظمتها كلية العلوم الصحية

الدوحة-حياة جميلة

ضمن فعاليات جامعة قطر المصاحبه للحصار نظمت كلية العلوم الصحية ندوة نقاشية بعنوان (تأثير الحصار على قطاع المختبرات وسلامه الاغذية والادوية ) شارك فيها كل من الدكتورة زكية محمد البلوشي مساعد المدير التنفيذي للإمدادات الدوائية بمؤسسة حمد الطبية والأستاذه منى السلطان –مشرف على المختبرات الطبية بمؤسسة حمد ؛ والفاضلة وسن الباكر مدير الصحة والسلامة بوزارة الصحة العامة ؛ وتولت إدارة الندوة الدكتورة طاهرة عبيد رئيسة قسم التغذية بكلية العلوم الصحية بجامعة قطر .
وقالت البروفيسورة أسماء آل ثاني، عميد كلية العلوم الصحية ومدير مركز البحوث الطبية الحيوية في جامعة قطر : "ان لقطاع الصحي في الدولة كما نعلم له أهمية كبيرة في حياة الفرد والمجتمع وفي المجال الاكاديمي ".
وأضافت الدكتور أسماء أن كلية العلوم الصحية تعمل يداً بيد مع المجتمع في هذه الأزمة لنبين لطلابها مدى تأثير الحصار على الامدادات الدوائية وقطاع المختبرات وسلامة الغذاء وكيف واجهت الدولة ذلك بقيادتها الرشيدة وبعمل ابنائها الدؤوب من المواطنين والمقيمين كقدوة للطالبات , وشكرت المحاضرين على حضورهم وتلبيتهم لدعوة الكلية للقيام بهذه الندوة والتي بمعلوماتها حفزت الحاضرين للعمل من أجل هذا الوطن الحبيب لبلوغ العزة والاستقلالية .
وقد تحدثت الدكتورة زكية البلوشي عن التزام مؤسسة حمد بتأمين امدادات الدواء في جميع المستشفيات التابعة للمؤسسة من خلال الشراء من عدة اماكن حول العالم وفقا لسياسات رسمية معتمده وبأعلى مستويات ومعاير الجودة , وبـتأمين مخزون عالي لعدة اشهر , وتأمين الادوية عن طريق صناعتها محليا بمستويات مطابقة للمعاير العالمية وبجودة عالية .
اما بالنسبة لقطاع المختبرات فقد كانت هناك جميع التسهيلات والتسريع في تزويد المختبرات من خلال التواصل مع الشركه الام وشحنها عن طريق الدول الصديقه , ووضحت الفاضلة منى السلطان عن وجود الخطط الاستراتيجية في حالة الازمات والطوارئ وكيفية التعامل في هذه الاثناء .
أما بالنسبة لقطاع الاغذية فأضافت الاستاذة وسن الباكر مدير الصحة والسلامة الغذائية أن أول ثلاث شهور من الحصار كانت شركة حصاد واللجنة اللوجستية مسؤولين عن متابعة السوق المحلي لجميع المواد الغذائية الموجودة والغير موجودة وتزويد السوق بسرعة بما ينقصه , وأن الاغذية التي كانت تدخل قطر تحت معاير ومواصفات عالية الجودة . وأشارت إلى أن الحصار أسهم في تسريع الخطط والإستراتيجيات التي تدعم تحقيق الاستقلال الاقتصادي وزيادة نسبة الاكتفاء الذاتي من السلع الغذائية والإستراتيجية، وتفعيل دور القطاع الخاص وتسهيل إجراءات الاستثمارات المحلية الجديدة، وظهور مبادرات متكاملة للنهوض بالصناعات الغذائية والمشاريع الزراعية لتحقيق رؤية قطر 2030.

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *