ساسول ترعى مؤتمراً تنظمه جامعة تكساس إي أند أم في قطر حول هندسة التفاعلات ومحفزات التحول الكيميائي


ساسول ترعى مؤتمراً تنظمه جامعة تكساس إي أند أم في قطر حول هندسة التفاعلات ومحفزات التحول الكيميائي
ساسول ترعى مؤتمراً تنظمه جامعة تكساس إي أند أم في قطر حول هندسة التفاعلات ومحفزات التحول الكيميائي

الدوحة- حياة جميلة

 

شاركت ساسول، الشركة الدولية المتكاملة للكيماويات والطاقة، كراعٍ رئيسي، في مؤتمر بوكور لهندسة التفاعلات ومحفزات التحول الكيميائي 2017 الذي انطلق يوم 4 ديسيمبر في جامعة حمد بن خليفة في المدينة التعليمية. ونظم المؤتمر قسم التجارب الهندسية في جامعة تكساس إي أند إم، واستضافته جامعة تكساس إي أند أم في قطر خلال 4 و5 ديسمبر، بتمويل مشترك بين شركة ساسول والصندوق القطري لرعاية البحث العلمي، وشارك فيه عدد من رواد العالم في تحويل الغاز إلى سوائل ومحفزات التحول الكيميائي، ليؤكد المؤتمر على دور قطر في قيادة هذا القطاع وتقدمه.

 

ويهدف هذا المؤتمر إلى الاحتفاء برعاية قطر للأبحاث المتقدمة للغاية في مجال تحويل الغاز إلى سوائل وتصميم مفاعل Fischer Tropsch، ومجال محفزات التحول الكيميائي. كما يحتفي بإنجازات الدكتور دراغومير بوكور وحياته المهنية والذي أحدث ثورة في هذا القطاع خلال أبحاثه التي امتدت على مدى أكثر من 40 عاماً في تكنولوجيا معالجة الغاز.

 

وتعهد رعاة المؤتمر والمشاركون فيه بتحسين القدرات البشرية من خلال تدريب العلماء والمهندسين ذوي المهارات العالية لقيادة مستقبل تكنولوجيا معالجة الغاز.

 

وتعتبر ساسول شركة رائدة عالمياً في قطاع التطبيق التجاري لمحفزات تحويل الغاز إلى سوائل، وكانت أحد الرعاة والمتحدثين في هذا الحدث وسلطت الضوء على نجاحات مشروع ""أوريكس جي تي ال" لتحويل الغاز إلى سوائل، وهو المشروع المشترك بين ساسول وقطر للبترول.

 

وقال السيد تابيت بولي، النائب الأول لرئيس الطاقة في شركة ساسول قُبيل المؤتمر: "لقد وجّهت محفزات التحويل الكيميائي في مجال تحويل الغاز إلى سوائل، النظرة إلى قطر ووفرت للعالم مصدراً للطاقة موثوقاً وميسور الكلفة. وهذا المؤتمر ليس فقط للاحتفاء بالنجاحات التي حققناها ولكنها تهدف أيضاً إلى مواصلة الأبحاث وإمكانيات النمو المستقبلي".

 

من ناحيته قال عميد جامعة تكساس إي أند أم في قطر الدكتور سيزار مالافي: " جامعة تكساس إي أند أم في قطر فخورة باستضافة هذا المؤتمر ذي الرعاية المشتركة بين شركة ساسول والصندوق القطري لرعاية البحث العلمي، وكذلك تفخر بتوفير بيئة لمناقشة المعرفة ذات التأثير  المباشر على قطاع الطاقة والصناعة في قطر. ومن خلال التعاون مع قسم التجارب الهندسية في جامعة تكساس إي أند أم، تستفيد قطر من المرافق والخبرات ذات الطراز العالمي الموجودة في الدوحة لتصدير المعرفة إلى الولايات المتحدة وما بعدها. كما يحتفي هذا المؤتمر بإنجازات الدكتور بوكور، والذي قدّم مساهمات رائدة ورفيعة الطراز للقطاع ولطلاب وأعضاء هيئة التدريس في جامعة تكساس إي أند أم في قطر".

 

وقال الدكتور نمر البشير، رئيس المؤتمر ومدير قسم التجارب الهندسية في جامعة تكساس إي أند أم: "قطر تقود العالم في مجال تحقيق الدخل من الغاز الطبيعي. ونحن نتشارك مع ساسول وأوريكس جي تي ال وكذلك الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي الذي يشارك في تنظيمه معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة، ومركز أبحاث معالجة الغاز، لتسليط الضوء على الدور القيادي لدولة قطر في هذا المجال. وقد أطلق اسم الدكتور بوكور على هذا المؤتمر الذي ساهم بشل كبير في دفع العمل البحثي في مجال تكنولوجيا معالجة الغاز ودعم قطر في هذا المجال".

 

وقال الدكتور عبد الستار الطائي، المدير التنفيذي للصندوق القطري لرعاية البحث العلمي: "نحن ندرك أهمية التكنولوجيا الحديثة التي تم عرضها في هذا المؤتمر، والكثير منها تم تصميمها وتنميتها لتعزيز مكانة قطر في هذا القطاع، ويسعدنا دعمها ضمن برنامج رعاية المؤتمرات وورش العمل".

 

 

والمؤتمر مفتوح للباحثين والطلاب وخبراء القطاع في قطر ليوفر لهم منصة لتبادل أبحاثهم حول محفزات التحول الكيميائي والهندسة التفاعلية خاصة تلك المتعلقة بتحويل الغاز الطبيعي. ويحتفي هذا المؤتمر بقطر كعاصمة لمعالجة الغاز الطبيعي. وسيتم توزيع نتائج هذا المؤتمر كأوراق علمية في مجلة مرموقة مختصة بمحفزات التحول الكيميائي وغيرها من المطبوعات.

 

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *