إصدارات متاحف قطر بمعرض الدوحة الدولي للكتاب


إصدارات متاحف قطر بمعرض الدوحة الدولي للكتاب
إصدارات متاحف قطر بمعرض الدوحة الدولي للكتاب
إصدارات متاحف قطر بمعرض الدوحة الدولي للكتاب
إصدارات متاحف قطر بمعرض الدوحة الدولي للكتاب

الدوحة- حياة جميلة

تحت رعاية سعادة الشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني، رئيس مجلس أمناء متاحف قطر، تشارك متاحف قطر للمرة الرابعة بمعرض الدوحة الدولي للكتاب في دروته الثامنة والعشرين التي تنعقد خلال الفترة من 29 نوفمبر وحتى 5 ديسمبر في مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات.

يتميز جناح متاحف قطر لهذا العام بتصميم مُبتكر يعكس رؤية كل متحف من متاحف قطر، ويبرز أهم الأعمال والكتالوجات الفنية الصادرة عن المتاحف بطريقة تفاعُلية ومُبتكرة.

وتشارك متاحف قطر هذا العام بقائمة من الكتب الجديدة من أبرزها:

"رؤى ألمانية: روائع معاصرة من مجموعة دويتشه بنك". ويسلّط هذا الكتاب الضوء على روائع فنية من مجموعة دويتشه بنك يمتد تاريخها من ستينيات القرن الماضي إلى يومنا هذا، كما يبرز الكتاب السمات الألمانية التي يمتاز بها الفن الألماني.

"وائل شوقي: الحروب الصليبة وقصص أخرى". يتميز هذا الكتاب باحتوائه على مقالات حول الأسلوب الفني لوائل شوقي، بالإضافة إلى حوار بين الدكتور عبدالله كروم- مدير "متحف: المتحف العربي للفن الحديث" والفنان وائل شوقي، كما يشتمل على صور الأعمال الفنية التي يضمها معرض الفنان القائم في المتحف العربي للفن الحديث.

"القاجاريات: صورة المرأة في إيران القرن التاسع عشر". يبرز الكتاب صورًا متنوعة تسلط الضوء على أحوال النساء خلال الحقبة القاجارية في إيران خلال القرن التاسع عشر، كما يتناول الاختلاف في المفاهيم التي تحدد الجمال الأنثوي في الفن الإسلامي الحديث.

"نسيج الإمبراطوريات، زخارف وحرفيون بين تركيا، إيران والهند". يسلط الكتاب الضوء على التبادل الثقافي بين ثلاث إمبراطوريات إسلامية في النصف الأول من العصر الحديث (بين القرنين السادس عشر- التاسع عشر)، من خلال وسائط فنية عدة أبرزها السجاد والمخطوطات والمشغولات المعدنية والخزف وغيرها من القطع الفنية.

وتعليقًا على المشاركة بإصدارات جديدة في المعرض، قالت نوف إبراهيم العبدالله، مدير إدارة المطبوعات في متاحف قطر:
"تُعدّ الدورة الثامنة والعشرين لمعرض الدوحة الدولي للكتاب تظاهرة ثقافية مميزة أكثر منها مكانًا لاقتناء الكتب، وتقوم متاحف قطر في هذه المناسبة بالتعريف بما أنجزته طوال الأعوام الماضية في مجال نشر الثقافة المتحفيّة، وقد تولّت إدارة المطبوعات بمتاحف قطر هذه المهمّة مساهمة منها في تحقيق رؤية قطر لعام 2030، وفي مقدّمة ذلك المحافظة على التماسك الاجتماعي، وصون الهوية الوطنية، وإنشاء قطّاع ثقافي مبدع يعزّز مكانة قطر باعتبارها مركزًا إقليميًا ودوليًا للتبادل الثقافي، وهي تسعى إلى أن تكون رائدة في ميدان نشر الثقافة والفنون".
وأضافت: "تتمثل رؤية سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني، رئيس مجلس أمناء متاحف قطر في إثراء المشهد الفني والثقافي لدولة قطر، وتتجسد رؤيتها أيضا في ربط الماضي بالحاضر. إن المكانة المتميزة لمتاحف قطر لم تكن لتتحقق لولا رعاية ودعم صاحب السمو تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، كما أتوجه بالشكر والتقدير لوزارة الثقافة والرياضة، على إقامتها هذا الملتقى الثقافي الإبداعي، ونتمنى من الله تعالى أن يوفقنا جميعًا لخدمة دولتنا الغالية والعزيزة قطر".
ويفتح المعرض أبوابه لاستقبال الزائرين من الأحد إلى الأربعاء من الساعة التاسعة صباحًا إلى التاسعة مساءً، ويوم الخميس من الساعة التاسعة صباحًا إلى العاشرة مساءً، أما يوم الجمعة فيفتح من الرابعة عصرًا حتى العاشرة مساءً.

بعد معرض الكتاب، ستكون جميع منشورات متاحف قطر متاحة في متاجر الهدايا، والمتواجدة في متحف الفن الإسلامي، المتحف العربي للفن الحديث في مؤسسة قطر، الزبارة، جاليري متاحف قطر قاعة الرواق، ومتجر إن-كيو العالمي في مطار حمد الدولي.

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *