متحف قطر الوطني يفوز بجائزة دولية مرموقة في التصميم


متحف قطر الوطني يفوز بجائزة دولية مرموقة في التصميم

الدوحة- حياة جميلة

حصل متحف قطر الوطني على جائزة "ABB Leaf لتصميم وهندسة الواجهات للعام 2017 الدولية"، وذلك في حفل توزيع جوائز أي بي بي في منتدى المهندسين المعماريين الأوروبيين الذي أقيم في فندق رويال هوسغاردز في لندن بتاريخ 21 سبتمبر 2017.
ويعد متحف قطر الوطني تحفة معمارية فريدة من تصميم المعماري الفرنسي الشهير جون نوفيل ومن المقرر افتتاحه في ديسمبر 2018. ويأخذ تصميم المتحف شكل أقراص متشابكة مستوحاة من الشكل الطبيعي لزهرة الصحراء، وسيضم مقتنيات تاريخية تروي تاريخ الشعب القطري وحكاياته مع البحر والصحراء، إلى جانب قطع فنية معاصرة ستثير النقاش والحوار حول أثر التغيير السريع في المجتمعات، مسهمًا بذلك في تسليط الضوء على التراث القطري مع الاحتفاء بقطر المستقبل في آن واحد.
وتعليقًا على هذا الإنجاز، عبر الرئيس التنفيذي لأستاد المهندس علي آل خليفة قائلاً إن "الحصول على جوائز بهذا المستوى الرفيع يؤكّد على التزامنا واهتمامنا بأدق التفاصيل أثناء عملية تطوير وبناء المشاريع الكبرى والمعقّدة. ونحن نعمل جنبًا إلى جنب مع متاحف قطر من أجل الانتهاء من متحف قطر الوطني مع الالتزام بالبناء الآمن المستدام، وكلّي ثقة بأن هذا الصرح المعماري سيصبح قريبًا أحد أهمّ وأبرز المعالم في الشرق الأوسط".
من جانبه، صرّح منصور بن إبراهيم آل محمود الرئيس التنفيذي لمتاحف قطر والمستشار الخاص لسعادة رئيس مجلس الأمناء قائلًا:
"الإشادة المستمرة بتميّز متاحفنا على مستوى العمارة والتصميم هي خير دليل على التزامنا بالمساهمة في تحقيق الأهداف الثقافية لرؤية قطر الوطنية 2030. متحف قطر الوطني من أكثر الصروح الثقافية التي يترقب الناس افتتاحها، ونعدُ بأن يكون مركزًا نابضًا بالحياة، ووجهة مفضلةً للجمهور والطلاب وأخصائيّ المتاحف".
سيضمّ متحف قطر الوطني صالات عرض دائمة، وقاعة محاضرات بسعة 220 فرد، ومقهيين، بالإضافة إلى مطعم ومتجر للهدايا ومرافق مخصصة للمجموعات المدرسية وكبار الشخصيات، ومراكز أبحاث تراثية ومختبرات للترميم.
تم تشييد المتحف حول قصر الشيخ عبدالله بن جاسم آل ثاني الأثري، ويعد القصر التاريخي أحد أشهر معالم الدوحة التراثية التي تشير إلى نمط الحياة القديم في دولة قطر ويحظى بأهمية كبيرة في التاريخ القطري، وقد تم إعادة ترميمه بالكامل مؤخرًا ليتحول إلى قاعة عرض تتوسط متحف قطر الوطني عند افتتاحه.
وقد قدّمت متاحف قطر بالتعاون مع أستاد مجموعةً من الجولات الميدانية الحصرية حيث أتاحت للجمهور فرصة لإلقاء نظرة للمبنى عن قرب قبل البدء في وضع اللمسات النهائية في وقت لاحق من هذا العام.
هذا وتُعد متاحف قطر حلقة وصل بين المتاحف والمؤسسات الثقافية والمعالم التاريخية في قطر، وتسعى لتهيئة بيئة مناسبة تساعد في نمو هذه الجهات وازدهارها.
يقام حفل توزيع جوائز أي بي بي في منتدى المهندسين المعماريين الأوروبيين سنويًا منذ العام 2001 ويجمع كبار المهندسين المعماريين والمصممين والمطوّرين والمورّدين حول العالم. ويتم فيه تكريم المشاريع التي وصلت إلى المراحل النهائية والمشاريع الفائزة والتي تشكل سبقًا في مجالي المعمار والتصميم.

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *