متاحف قطر تقدم برنامجًا تعليميًا في الفن والتصميم لطلاب المدارس


متاحف قطر تقدم برنامجًا تعليميًا في الفن والتصميم لطلاب المدارس
متاحف قطر تقدم برنامجًا تعليميًا في الفن والتصميم لطلاب المدارس

الدوحة- حياة جميلة
أعلنت متاحف قطر بدء برنامجها التعليمي المصاحب لمعرضيها البارزين اللذين أطلقتهما مؤخرًا تحت عنوان "التصميم الألماني.. عنوان الإبداع" و"رؤى ألمانية.. روائع معاصرة من مجموعة دويتشه بنك" في إطار التزام متاحف قطر ببناء جيل جديد من المبدعين.

ويشتمل البرنامج، الذي طورته وتنفذه متاحف قطر بالتعاون مع معهد جوته في منطقة الخليج على جولات إرشادية وورش عمل تعليمية مخصصة للمعلمين وطلاب المدارس تستمر لمدة ثلاثة أشهر.

ويصطحب مسؤولو التثقيف والتوعية بإدارة التعليم في متاحف قطر المعلمينَ والطلاب في جولة تمتد لساعة كاملة يستكشفون من خلالها الجوانب المختلفة للمعرض بطريقة تفاعلية تراعي الفئات العمرية المختلفة للطلاب وتضمن تفاعلهم مع محتويات المعرض وارتباطهم بها.

وبعد انتهاء الجولة، يشارك الطلاب والمعلمون في إحدى ورش العمل التفاعلية المرتبطة بمحتوى المعرضين لتنفيذ بعض الأفكار المستلهمة من المقتنيات.

قالت الدكتورة يلينا تركولجا، مديرة إدارة التعليم في متاحف قطر:

"يأتي هذا البرنامج التعليمي الثري الذي يستهدف طلاب المدارس ليحقق الاستفادة الكاملة من المعرضين. وندعو جميع المعلمين في قطر لزيارة موقعنا للتعرف على كافة الجولات المدرسية وورش العمل. وسيجد كل معلم أيًا كان تخصصه ما يتناسب مع المنهج الدراسي وما يلائم الفئة العمرية لطلابه. فنحن نحرص أن نقدم على هامش كل معرض محتوى تعليميًا جديدًا يمكن الاستفادة منه في الفصول الدراسية لإثراء التجربة التعليمية وتوسيع آفاق الطلاب".

فيما قالت مايا رودر، المشرف على برنامج العام الثقافي قطر ألمانيا 2017 من جانب معهد جوته: "ورش تعليم الفنون من الأنشطة المهمة التي تدعم المعارض وتُكمّل رسالتها، نظرًا لتحفيزها لخيال الأطفال ومساعدتهم على اكتشاف وتنمية مهاراتهم في الفنون والتصميم".

جولات وورش عمل تفاعلية على مدار 3 أشهر
وتنقسم ورش العمل المرتبطة بمعرض دويتشه بنك إلى 5 ورش هي: "الرسم الكبير" (15-18عامًا)، وفيها يتدرب الطلاب على إبداع رسومات وجرافيتي ولوحات مستلهمة من فناني المعرض، وورشة "اللون والشكل والصوت في الفن" (5-7 أعوام)، وفيها ينطلق الأطفال في رحلة داخل العالم المبهج للألوان والأشكال التي تميّز أعمال كبار فناني مجموعة دويتشه بنك، وورشة "المزيد من الضوء! أهمية الضوء في الفن" (8 -14 عامًا)، وخلالها يكتشف الطلاب أسرار استخدام الضوء في الأعمال الفنية لعدد من فناني المجموعة ويدونوا ملاحظاتهم بشأنها، ليصنعوا بعدها تجاربهم الخاصة.
وهناك أيضًا ورشة "اصنع بطاقة معايدتك بنفسك" ( 5-14 عامًا) وفيها يصنع الأطفال بطاقة معايدة مستلهمة من البطاقات العديدة المعروضة ضمن محتويات المعرض، وأخيرًا ورشة "تحرك للأمام" (8-11) وخلالها يحوّل الأطفال الصورة الفوتوغرافية إلى أعمال أفنية.

أما ورش العمل المرتبطة بمعرض التصميم الألماني فتضم 10 ورش هي "اصنع ذراع التحكم الشخصي" (8-11 عامًا) التي يصنع خلالها الطلاب أذرع تحكم مختلفة مثل ذراع مجفف الشعر أو التحكم في الألعاب وغيرها من الأعمال المستلهمة من المعرض، وورشة "زيّن سيارتك الخاصة" (5-11 عامًا)، وفيها يزيّن الأطفال السيارات بطريقة ينقلون من خلالها رسائل خاصة، وورشة "السيارات في المستقبل" (5-11) و"أغطية الرأس في المستقبل" (كل الأعمار) وخلالهما يتخيل المشاركون شكل السيارات وأغطية الرأس في المستقبل ويقومون بتصميمها، إلى جانب ورشة عمل "أطلق العنان لخيالك وارسم لوحتك" (8-14) التي يتدرب خلالها الأطفال على تحويل الأدوات المحيطة بهم إلى أشياء ذات وظائف مختلفة.

ومن هذه الورش أيضًا "التصميم الداخلي" (12-18 عامًا)، والتي يتقمص فيها الأطفال دور المصممين الداخلين ويقومون بتأثيث غرفة فارغة بكل ما يلزم، وورشة "الرسوم التعبيرية " (8-14) التي يبدع خلالها الأطفال رسومًا تعبيرية على غرار تلك المستخدمة في أولمبياد ميونيخ 1972، وورشة "تصميم الكرسي" (8-14) وفيها يتدرب الأطفال على تصميم الكراسي وتزيينها بطرق مختلفة، بالإضافة إلى ورشة عمل "تصميم أدوات الطعام" (12-14)، والتي يتعاون فيها الطلاب في شكل مجموعات لتصميم وصنع أدوات طعام مختلفة مستلهمة من محتويات المعرض، وأخيرًا ورشة عمل "أوقف سيارتك" (5-14)، وفيها يختار الأطفال صورة لإحدى السيارات ويقصونها ويلصقونها على ورقة ثم يرسمون مشهدًا يصلُح لأن تكون السيارة جزءًا منه.
يذكر أن معرض "التصميم الألماني. عنوان الإبداع" يُقام حاليًّا بجاليري متاحف قطر الرواق بالتعاون مع مجموعة فولكس فاجن ويرصد مسار التطور الذي شهدته التصميمات الألمانية على مدار 6 عقود، فيما يقام معرض "رؤى ألمانية.. روائع معاصرة من مجموعة دويتشه بنك" بجراج جاليري بمطافئ "مقر الفنانين" ويعرض مقتنيات من مجموعة دويتشه بنك، وهي واحدة من أبرز المجموعات الفنية المملوكة لمؤسسة تجارية على مستوى العالم، ويستمر كلا المعرضين حتى منتصف يناير 2018.


Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *