ناصر بن خالد للسيارات تدشن سيارة مرسيدس-بنز الفئة-S الجديدة الأفضل في العالم


ناصر بن خالد للسيارات تدشن سيارة مرسيدس-بنز الفئة-S الجديدة الأفضل في العالم
ناصر بن خالد للسيارات تدشن سيارة مرسيدس-بنز الفئة-S الجديدة الأفضل في العالم
ناصر بن خالد للسيارات تدشن سيارة مرسيدس-بنز الفئة-S الجديدة الأفضل في العالم
ناصر بن خالد للسيارات تدشن سيارة مرسيدس-بنز الفئة-S الجديدة الأفضل في العالم
ناصر بن خالد للسيارات تدشن سيارة مرسيدس-بنز الفئة-S الجديدة الأفضل في العالم

احتفلت شركة ناصر بن خالد للسيارات، الموزع المعتمد العام لسيارات مرسيدس-بنز في قطر، مساء اليوم بتدشين سيارة مرسيدس-بنز الفئة S الجديدة بحضور الإدارة العليا في شركة ناصر بن خالد القابضة، الشيخ فالح بن نواف آل ثاني، مدير العمليات - قطاع السيارات، الشيخ خالد بن نواف آل ثاني، ومدعوين من كبار الشخصيات والشركاء ورجال الأعمال والإعلاميين وذلك في صالة عرض شركة ناصر بن خالد للسيارات – مرسيدس-بنز على طريق سلوى.

وقال الشيخ فالح بن نواف آل ثاني، مدير العمليات في قطاع السيارات، في شركة ناصر بن خالد القابضة: نفتخر اليوم بتقديم سيارة مرسيدس-بنز الفئة S الفاخرة في السوق القطري حيث نواصل تزويد عملائنا الكرام بأحدث وأرقى السيارات من العلامة التجارية الرائدة. ومن هنا نؤكد مواصلة التزامنا الكامل بقطر وشعبها على الرغم من الظروق الحالية والتحديات الكبيرة التي نواجهها، وسنستمر كالمعتاد في انشطتنا وتقديم خدماتنا للمحافظة على خطط النمو في شركتنا".

وأضاف "تأتي مرسيدس-بنز الفئة S في قمة عائلة مرسيدس-بنز الكبيرة حيث تم تجهيزها بمواصفات جديدة وتكنولوجيا أكثر تفوقاً ومزيداً من خصائص الراحة والرفاهية المطلقة، لتعكس شعار وجوهر مرسيدس-بنز "الأفضل او لا شيىء". ونتشرف بأن تكون قطر من أولى الأسواق في العالم التي تطلق هذه السيارة الجديدة، ما يؤكد على الثقة الكبيرة في شركتنا وبلدنا على حدّ سواء".

تحتفظ مرسيدس-بنز الفئة-S الجديدة بلقبها كزعيم جدير في مجالات المزايا الذكية والقوة والأداء والفخامة. وتتخذ كالطراز الأفضل في فئتها خطوة كبيرة أخرى نحو عالم القيادة الذاتية، وترتقي بنظام القيادة الذكية إلى المستوى التالي. ويتجلى الاهتمام الدقيق بالتفاصيل في كل زاوية من السيارة، بدءاً من عجلة التوجيه ذات الأجزاء الجلدية والخشبية، ووصولاً إلى المصابيح الخلفية ذات الإطلالة الكريستالية.

وتقدم الفئة-S الجديدة مستوى جديداً من الراحة للسائق والركاب. وبفضل ميزة التحكم بوظائف الراحة ENERGIZING الأولى في العالم، يمكن للسائق والركاب الآن ربط العديد من أنظمة الراحة مثل التحكم بحالة الطقس، ووظائف التدليك. وتسمح الميزة الجديدة أيضاً للعملاء بضبط إعدادات مخصصة للرفاهية بما يتناسب مع مزاجهم، ويُحسّن جوانب الراحة البدنية والأداء على الطريق.

آلية نقل الحركة: محركات جديدة بتكنولوجيا رائدة

تضم سيارة مرسيدس-بنز S 560 الجديدة محركاً جديداً يولّد قوة هائلة تبلغ 345 كيلووات (469 حصان)، وعزم دوران مقداره 700 نيوتن متر. ويعتبر محرّك التوربو المزدوج V-8 الجديد من بين أفضل محركات البنزين V-8 الاقتصادية في العالم، حيث يستهلك كمية وقود أقل بنسبة 10 في المائة مقارنة بالطراز السابق. ولتقليل استهلاك الوقود، يتم تعطيل عمل أربع أسطوانات من محرّك V-8 الجديد في الوقت نفسه تحت حمولة جزئية بمساعدة نظام ضبط رفع الصمامات CAMTRONIC. ويقلل ذلك من هدر دائرة الغاز، ويُحسّن من الكفاءة الكلية لأسطوانات الإشعال الأربع عن طريق تحويل نقطة التشغيل نحو أحمال أعلى. وتشكّل وحدات الشحن التوربيني المتموضعة داخل مصفوفة V للأسطوانة ميزة أخرى خاصة.

نظام القيادة الذكية: الخطوة التالية في أنظمة المساعدة للقيادة

عبر السنوات العشر الماضية، أدت الابتكارات التي بدأت مع PRE-SAFE®، وتطوّرت إلى DISTRONIC PLUS لبلوغ أبعاد جديدة في مجال القيادة. ففي الطراز السابق للفئة-S، امتزجت الراحة والسلامة ضمن مفهوم واحد كانت تطلق عليه مرسيدس-بنز اسم "نظام القيادة الذكية". أما الآن، تضيف الفئة-S الجديدة لمسة إضافية من التميز، عبر دمج وتحسين مجموعة من أنظمة المساعدة المبتكرة للقيادة، والتي ظهرت لأول مرة في الطراز السابق. وتشمل:

  • مساعد التوجيه النشط الذي تحسّن بشكل ملحوظ عبر نطاق أدائه بالكامل، يؤدي إلى مزايا معززة وملموسة للعملاء.
  • مساعد التدخل النشط الذي يكشف عن الحالات التي تعترض الطرف الخلفي للسيارة بدون مسافة من أجل تجنب الاصطدام، يُصدر تحذيراً ويقوم بالتوقف الأوتوماتيكي في حالات الطوارئ عند الحاجة.
  • مساعد التوجيه الفعّال، يدعم السائق بشكل فعّال لتجنّب المشاة في منطقة الخطر أمام السيارة.
  • مع صوت PRE-SAFE، تصدر إشارة صوتية قصيرة قبل أي اصطدام محتمل لإحداث صوت عال للتصادم، وذلك من أجل حماية طبلة الأذن والمكونات الداخلية لها من الضغط الصوتي العالي.

وحققت مرسيدس-بنز الفئة-S تفوقاً تكنولوجياً فريداً في العام 2013 مع نظام مسح سطح الطريق ROAD SURFACE SCAN. ويكشف هذا النظام عن المطبات أمام السيارة، ويعمل وفقاً لذلك على تعديل خصائص التحكم النشط بنظام     التعليق ACTIVE BODY CONTROL. ويشهد نظام التحكم بالتعليق في  الفئة-S الجديدة مزيداً من التحسينات، إذ أن كاميرا الستيريو في النظام تعمل الآن على مسح الطريق بطريقة شمولية أكثر، حتى أثناء الغروب وبسرعات تصل إلى 180 كيلومتر في الساعة.

وتعتبر وظيفة CURVE من التحسينات الملموسة الأخرى التي تعزز من جوانب الراحة، إذ تتوفر وظيفة الإمالة عند المنعطفات في سيارة الفئة-S السيدان للمرة الأولى. ويميل الهيكل إلى داخل الالتفافة بزاوية تصل إلى 2.65 درجة، مما يقلل من قوى الطرد المركزي التي يشعر بها الركاب.

تصميم حصري للهيكل الخارجي

تبرز الفخامة الحديثة في الفئة-S الجديدة بكل تأكيد مع المواد ذات الجودة العالية وبراعة العمل المتقن. وتأتي كل الطرازات مجهزة بشبكة مبرد جديدة؛ إذ تتباهى الإصدارات التي تضم محركات من ست وثماني إسطوانات بثلاث شفرات مزدوجة وشرائط عامودية مع طلاء باللون الأسود شديد اللمعان.

وتأتي أنواع الطرازات V-12 مجهزة بشرائط عامودية مطلية بالكروم في شبكة المبرد. ويضم الطراز الجديد عجلات معدنية خفيفة جديدة بسبع عوارض يتراوح قياسها بين 17 و 20 إنش.

وتعمل المصابيح الأمامية متعددة الأطياف MULTIBEAM LED والضوء العالي بالنطاق الفائق ULTRA RANGE High Beam على تحويل ظلمة الليل إلى نهار مشرق. وتوفر أطياف الضوء الرئيسية ذات النطاق العالي الحدة القصوى للضوء المسموح بها حسب القوانين، مما يؤدي إلى سطوع الأطياف الرئيسية للضوء فوق القيمة المرجعية المحددة وهي 1 وحدة ضوئية، وعلى طول مسافة تزيد عن 650 متر. ويعني ذلك بالنسبة إلى السائق تحسناً واضحاً لأداء الإضاءة الممتاز أساساً في أنظمة المصابيح الحالية متعددة الأطياف    بتقنية LED. ويعمل نظام المساعد الفائق والمتكيف للضوء العالي بتشغيل الضوء الرئيسي بصورة دائمة دون إزعاج المستخدمين الآخرين للطريق أو التأثير على مجال رؤيتهم.

وإلى جانب المصابيح الأمامية الجديدة متعددة الأطياف بتقنية LED، تضم الفئة-S ثلاثة مشاعل ضوئية جديدة كلمسة حصرية للتصميم. ومن المزايا الجديدة كذلك المصد الأمامي مع فتحات التهوية المُلفتة والأنيقة.

مواد أصلية وتفاصيل دقيقة للتصميم

سمة ميزة أخرى لمرسيدس-بنز هي المظهر والشخصية الراقية التي تشكّلت مع الاهتمام الدقيق بالتفاصيل، والبراعة الحرفية في المقصورة الداخلية للفئة-S الجديدة. ويتضمن ذلك الأجزاء الخشبية بمسام مفتوحة، وأيضاً الأبواب ولوحة العدادات الرئيسية بلمسات من الجلد.

وتم تنسيق المواد والألوان أيضاً بعناية فائقة، وتتضمن طيفاً عريضاً من تدرجات البني، بما في ذلك تراكيب لونية جديدة مثل الرمادي ماغما/ البني إسبريسو، أو البني الماهوغني/ البيج الحريري.

لأول مرة في العالم: الرفاهية أثناء القيادة

تدخل ميزة التحكم بوظائف الراحة ENERGIZING إلى سلسلة الإنتاج لأول مرة على مستوى العالم، ويمكن اختبارها في جميع المقاعد. وتربط هذه الميزة الاختيارية بين أنظمة الراحة المختلفة في السيارة. وتستخدم بصورة منهجية الوظائف من نظام حالة الطقس (بما في ذلك التعطير)، والمقاعد (التدفئة، التهوية، والتدليك)، ولوحة التدفئة، وكذلك الإضاءة والأجواء الموسيقية، وتتيح إعدادات محددة للرفاهة حسب مزاج واحتياجات العملاء. ويُحسّن ذلك من الراحة البدنية والأداء أثناء القيادة وخلال التوقف.

ويتوفر خيار من بين ستة برامج: النضارة (Freshness)، الدفء (Warmth)، الحيوية (Vitality)، الفرح (Joy)، الراحة (Comfort)، التدريب (Training) - وهناك ثلاثة خيارات متاحة في نمط التدريب: استرخاء العضلات، تحفيز العضلات، والتوازن؛ كل منها بتمارين عديدة). ولكل منها مدة تبلغ 10 دقائق، وتظهر على وحدة العرض الرئيسية مع رسومات ملونة وموسيقى مناسبة. وتتكـيّف حدة سطوح مصابيح LED بنسب مختلفة، ويمكن ضبطها بخمسة مستويات وفي أربع مناطق، بما في ذلك الشاشة العريضة، ومساحة المقاعد الأمامية، والمقصورة الخلفية. ونتيجة لذلك، تُسخّر الإضاءة المحيطة الآثار الإيجابية للضوء على جوانب الرفاهة أثناء القيادة.

وتأتي طرازات الفئة-S في دول مجلس التعاون الخليجي مع فتحة السقف البانورامية ضمن التجهيزات القياسية، وأيضاً مع باقة الحماية من الشمس، والتي تحمي الركاب من التعرّض المباشر لأشعة الشمس، وتقلّل من درجة الحرارة الداخلية في السيارة. بالإضافة إلى ذلك، تأتي المقاعد الأمامية مع ذاكرة كتجهيز قياسي في طرازات دول مجلس التعاون الخليجي، بحيث يتم تعديل مقعد السائق أوتوماتيكياً حسب إعداداتهم المفضلة.

الشحن اللاسلكي للهواتف الذكية

يمكن شحن الهواتف المتحركة لاسلكياً، وبدون حامل للهواتف. وتعمل وظيفة الشحن اللاسلكي مع جميع الأجهزة المتحركة التي تدعم أو يمكن ضبطها لتدعم معيار Qi. وتأتي وحدة الشحن مدمجة في حجرة التخزين أمام الكونسول الوسطي. وتتوفر وظيفة الشحن اللاسكي اختيارياً أيضاً في الكونسول الوسطي بالمقصورة الخلفية.

وأصبح للركاب في المقصورتين الأمامية والخلفية الآن مزيداً من خيارات التراسل النصي، إذ بإمكانهم استلام وإرسال وتوجيه الرسائل، وأيضاً استخدام ميزة تحويل الصوت إلى نص لإنشاء الرسائل النصية. ويمكن استخدام الأرقام الهاتفية من الرسائل النصية، وعناوين الويب المدمجة لتنفيذ أوامر أخرى. ويتم عرض الرسائل أيضاً ضمن كادر نصي على النصف الأيمن من الشاشة العريضة في مقصورة القيادة.

وتم تعزيز نظام الصوت المحيطي ثلاثي الأبعاد Burmester® High-End 3D مع قوة قدرها 1520 وات، بمكبر للصوت في وحدة التحكم العلوية، ومكبرين للصوت في الجانبين.

وتم تجهيز جميع طرازات الفئة-S الجديدة قياسياً بوظيفة التشغيل دون مفتاح KEYLESS. ويشهد ذلك أيضاً طرح جيل جذاب وجديد من المفاتيح، مع تصميم باللون الأسود شديد اللمعان أو الأبيض شديد اللمعان، وإطارات زخرفية مختلفة.

مفهوم التحكم والعرض مع شاشة عريضة وجيل جديد من عجلات التوجيه

تمتاز المقصورة الداخلية في الفئة-S الجديدة بشاشتي عرض بدقة عالية، يبلغ قياس كل منها 12.3 إنش. وتمتزج شاشتا العرض تحت غطاء زجاجي واحد مشترك، لتشكلاً الشاشة العريضة في مقصورة القيادة، حيث تبدو كعنصر محوري يبرز الاتجاه الأفقي لتصميم المقصورة الداخلية.

وعلى غرار لوحة العدادات الرئيسية، تتضمن الشاشة العريضة في مقصورة القيادة جزءاً كبيراً للعرض مع عدادات افتراضية في مجال الرؤية المباشر للسائق، وأيضاً شاشة وسطية فوق الكونسول الوسطي. ولأن مقصورة القيادة تزخر بالكامل بتقنيات رقمية، يمكن للسائق الاختيار من بين ثلاثة أنماط مختلفة للعرض ("كلاسيكي"، "أنيق"، "متطور")، وأيضاً ضبط المعلومات والمناظر المناسبة لهم. وتأتي باقة صف السيارة من مرسيدس-بنز والكاميرا بزاوية رؤية 360 درجة ضمن التجهيزات القياسية في طرازات دول مجلس التعاون الخليجي، مما يعطي السائق مجال رؤية كامل لمحيط السيارة.

وللفئة-S الجديدة متحكمات حساسة للمس على عجلة التوجيه، بحيث تستجيب لحركات التمرير بالطريقة نفسها للهاتف الذكي. ويمكن للسائق استخدام متحكمات عجلة التوجيه لتشغيل ميزة DISTRONIC والتحكم بنظام المعلومات والترفيه بالكامل دون الحاجة إلى رفع اليدين عن عجلة التوجيه. ويمكن إدارة نظام المعلومات والترفيه أيضاً عبر لوحة التحكم في الكونسول الوسطي، وعن طريق التحكم الصوتي LINGUATRONIC.

تبني ناصر بن خالد للسيارات نجاحها مرتكزة على علاقات قوية ومستدامة مع عملائها القيمين من خلال تزويدهم بمجموعة واسعة من المنتجات والخيارات. وقد أصبح اسم الشركة مرادفاً للفخامة والعراقة ويتميز بتاريخ حافل من الجودة في الخدمة والريادة في السوق. وتعمل الشركة دائماً على تحقيق تطلعات ورغبات العملاء وتقديم أداء يفوق توقعاتهم. تأسست الشركة في عام 1957 وهي الموزع الحصري في قطر لثلاثة من أرقى العلامات التجارية في العالم: مرسيدس بنز، مايباخ، AMG.

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *