«ابتسامتك .. حياتنا» زيادة للوعي بالسرطان


«ابتسامتك .. حياتنا» زيادة للوعي بالسرطان

أطلقت الجمعية القطرية للسرطان الورشة التعريفية لبرنامج (ابتسامتك.. حياتنا) لدعم المرضى والناجين من المرض وذويهم وذلك في مركز أوريدو للتوعية بالسرطان بالتعاون مع مؤسسة حمد الطبية والمركز الوطني لعلاج وأبحاث السرطان.
وتضمنت الورشة فيلم تعريفي عن مركز أوريدو للتوعية بالسرطان وأهدافه وبرامجه وخططه المستقبلية، وفقرة للناجين التي عرضت إحدى التجارب الحية التي استطاعت قهر المرض والانتصار، وكذلك ورشة تدريبية للتعامل مع الضغط النفسي قدمتها الدكتورة هيا المعضادي– السفيرة الفخرية للجمعية، وأخرى عن دور الاسرة في الدعم النفسي للمريض قدمها الدكتور، الاين ليمكس – استشاري العلاج النفسي بمؤسسة حمد الطبية، بالإضافة إلى ورشة تدريبية للاسترخاء بتمارين اليوغا وجلسات استرخاء. 
وقالت السيدة. مريم حمد النعيمي – المدير العام للجمعية – في كلمتها الافتتاحية أن فكرة إطلاق برنامج «ابتسامتك.. حياتنا» لدعم المرضى والناجين وذويهم جاء لمساعدة هذه الفئة بكل الوسائل المتاحة لجعل فترة المرض وما بعدها أسهل لكل من مرضى السرطان وأسرهم من خلال الأمل، وذلك إيماناً منا بأن الاصابة بالسرطان لا تؤثر فقط على الحالة النفسية للمريض وإنما تمتد لذويهم، ومن هذا المنطلق جاءت فكرة تدشين البرنامج. 
ونوهت الى أن هذا البرنامج جاء ليثبت أن مرض السرطان كباقي الأمراض يمكن ‏الشفاء منه على عكس ما يعتقد البعض، كما أن فرصة لزيادة الوعي المجتمعي حيال التحديات التي يواجها المرضى أثناء ‏وبعد فترة العلاج.
من جانبه قال الدكتور هادي أبو رشيد – مشرف التثقيف الصحي بالجمعية – أن برنامج (ابتسامتك.. حياتنا) يسعى لتحقيق حزمة من الأهداف أبرزها التعرف على الاحتياجات الخاصة لمرضى السرطان والناجين وأسرهم (مقدمي الرعاية لهم)، مساعدة المرضى على التعامل مع الآثار الجانبية لعلاج السرطان، تزويد المرضى والناجين وأسرهم بالمعلومات عن الخدمات المتاحة في دولة قطر، تقديم المعلومات والنصائح للمحافظة على نظام حياة صحي وتحسين قدرات المرضى والناجين البدنية والنفسية لممارسة نشاطات حياتهم اليومية قدر المستطاع، تحسين نوعية الحياة للمرضى والناجين وأسرهم خلال فترة العلاج وما بعدها لتجاوز الآثار المرتبطة بالمرض وعلاجه ومساعدتهم على اعادة تفعيل دورهم في المجتمع بعد العلاج. 
وتابع «سوف يساعد البرنامج أيضاً المرضى على إيجاد المعلومات والنصائح الهامة للمحافظة على نظام حياة صحي وتحسين القدرات البدنية والنفسية لممارسة نشاطات حياتهم اليومية قدر المستطاع، بالإضافة إلى الدعم النفسي من خلال الإلهام والأمل في قصص عن المرضى الآخرين والناجين الذين عاشوا تجارب مشابهة وعبر التعاون مع فريق متعدد التخصصات من مثقفين صحيين وأطباء ومدربين اجتماعيين وأخصائيين تغذية إلى جانب العلاج الطبيعي ومدربي التنمية البشرية، مشيراً أن البرنامج يكسب أهميته كونه فرصة كبيرة لهذه الفئة للاستفادة منه خارج نطاق المستشفى التي اعتادت عليه.
ويتناول البرنامج العديد من المجالات أبرزها «التعامل مع السرطان «حيث يتناول الآثار النفسية والجسدية الأكثر شيوعاً والمرتبطة بالمرض خلال فترة العلاج وما بعدها، كما يقدم اقتراحات للتعامل معها بطرق صحية من خلال تقديم المشورة والدعم النفسي، فضلا عن توفير جلسات العلاج الجماعي مما يتيح فرصة للمرضى والناجين وأسرهم التواصل مع غيرهم ممن لهم نفس التجارب مع المرض واكتساب الخبرات ومشاركة الأفكار للتعامل مع المرض، كما سيعمل البرنامج على تقديم المساعدة لآباء وأمهات الأطفال المصابين بالسرطان الذين يحتاجون إلى المساعدة للتحدث مع أطفالهم حول مرضهم.
كما يتضمن (ابتسامتك.. حياتنا) بعض الجلسات المتعلقة بالاحتياجات الغذائية لمرضى السرطان لمساعدتهم على التغلب على مشاكل الهضم، وأهم التغيرات المرتبطة بالمرض وعلاجه والتأثيرات الجانبية المحتملة لعلاج السرطان وكيفية التعامل معها بشكل فعال، فضلاً عن تقديم الدعم والمساعدة للتعرف على هذه التحديات وتجاوزها قدر المستطاع. 
ويتضمن البرنامج ايضاً جلسات لمساعدة أفراد الأسرة لمعرفة ما يمكن توقعه عند تقديم الرعاية لمريض السرطان، بالإضافة لمجموعة من النصائح للعناية بأنفسهم كمقدمي رعاية، وكافة المعلومات لمساعدة الوالدين على التعامل مع جميع الأمور المرتبطة بالتشخيص وعلاجه وما بعد العلاج وأيضا مساعدة الطفل على فهم المرض والتعامل معه، كما يتناول البرنامج التوعية بأهم الطرق للوقاية والكشف المبكر لتقليل فرصة الاصابة وتعزيز ثقافة الكشف المبكر.

الصفحات

إضافة تعليق

 

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below

 

 

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *