مها فلامرزي: أتمنى أن أحقق لبلدي ما حققه مثلي الأعلى.


مها فلامرزي: أتمنى أن أحقق لبلدي ما حققه مثلي الأعلى.
مها فلامرزي: أتمنى أن أحقق لبلدي ما حققه مثلي الأعلى.

 حياة جميلة- أمل كمال

لاعبة المنتخب مها فلامرزي التي تقاسمت مع زميلاتها حب اللعبة والحماس لتحقيق الأفضل، بدايتها في عالم كرة الطاولة بدأ بممارسة يومية ثم تحول لشغف لا يمكن الإستغناء عنه، سعادتها بما حققته على مستوى الفريق أو على المستوى الشخصي تلمسه من نبرة حديثها المليئة بالتفاؤل، الوالدان رياضيان لذا فالإبنة تحمل نفس الجينات الرياضية، مثلها الأعلى بطل عالمي تطمح أن تحقق لبلدها ما حققه هو أيضاً لبلده، طموحاتها كبيرة لنفسها ولفريقها بأكمله.

 

جينات رياضية

بداية قالت مها: بدأت مسيرتي الرياضية بممارسة التنس، ثم وجدتها لعبة صعبة ومتعبة فقررت ممارسة تنس الطاولة، لم أحب اللعبة كثيراً بالبداية ولكن بعد أن تطور مستواي فيها أصبحت شغفي الأول ولا يمكنني التوقف حالياً عن ممارستها.

وتضيف: شجعتني خالتي بالبداية لممارسة التنس، وبالفعل بذلت مجهودا كبيرا أهلني للدخول إلى المنتخب مع باقي اللاعبات المشاركات فيه، كما أن والدي ووالدتي رياضيان يمارسان لعبة البولينج وشاركا بعدة بطولات داخل الدوحة، وهما دائماً ما يحفزاني على الإهتمام بالتدريبات وتطوير نفسي دائماً.

 

إنجازات وطموحات

وعن مثلها الأعلى في مجال رياضة تنس الطاولة قالت: نوفاك جوكوفيتش هو مثلي الأعلى وهو لاعب صربي مُحترف يحتل حالياً صدارة التصنيف العالمي للاعبي التنس المحترفين، يعجبني كثيراً كيف طور نفسه ليصل لهذا المستوى العالمي، وأتمنى أن أصبح مثله يوماً ما وأحقق لوطني ما حققه هو أيضاً لوطنه.

أما عن أهم البطولات التي حققتها مها على المستوى الفردي أو على مستوى الفريق فقالت: بطولة تونس التي حصلنا فيها على المركز الثاني فرق كانت من أهم البطولات التي شاركت فيها، والسنة الماضية حصلت على المركز الثاني فردي على العرب بالأردن، والمركز الأول في الزوجي مع زميلتي آية مجدي، كما حققت المركز الثاني زوجي في دورة الألعاب العربية التي أقيمت بالدوحة عام 2011.

 

الكلمات تعجز!

وعن شعورها وقت الفوز بما حققته لنفسها ولبلدها قالت: لحظات الفوز تعجز الكلمات عن وصفها، وخاصة أن أي بطولة يسبقها المشاركة بمعسكرات وتدريب متواصل، لذا الفوز بعد التعب يكون له طعم أخر، وكوننا أول فريق نسائي قطري لكرة الطاولة أمر يشعرنا جميعاً بالفخر والإعتزاز بما حققناه حتى الآن، ولكن طموحاتنا لم تتوقف عند هذا الحد ولكن نطمح لتحقيق المزيد من الإنجازات لنرفع علم بلادنا الحبيبة بشتى المحافل الرياضية.

أما عن طموحاتها القادمة فقالت: أتمنى أن نحقق المركز الأول على العرب فرق وأيضاً فردي، كما أحلم بتحقيق فريقنا إنجازاً على مستوى آسيا في البطولات المفتوحة.

 

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *