المذيعة الكويتية حصة اللوغاني: هذا رأيي بقرار اعتزال بالإعلام


المذيعة الكويتية حصة اللوغاني: هذا رأيي بقرار اعتزال بالإعلام

الكويت -جمال العدواني

اعترفت المذيعة الكويتية الشابة حصة اللوغاني بأنها أصبحت مصرفة جدا على أطلالتها التلفزيونية فبعد تقديمها لبرنامج يومي غبقة الحمراء في شهر رمضان الماضي على تلفزيون الكويت للسنة الثالثة على التوالي , اضطرت أن تشتري ملابس وإكسسوارات بشكل دائم مما دفعها تنفق أكثر من 3  ألاف دينار كويتي ما يعادل  11 ألف  دولارا تقريبا  أسبوعيا على ملابسها وإكسسوارتها فقط.

 

وعن كيفية حصولها على هذا المبلغ قالت “أما بنعمة ربك فحدث والحمد الله أننا بنت كويتية وقبل ما أدخل المجال وأنا عندي خير ومن بيت عز".

 

وحول أثار قرار التلفزيون المصري منع ثماني مذيعات من الظهور على الشاشة إلى حين إنقاص أوزانهن الزائدة، ردود فعل وأصداء في الإعلام المصري والعربي علقت حصة اللوغاني على هذا الموضوع انها مع تفعيل هذا القرار في جميع قنوات تلفزيون الكويت، وهي تؤيده تماما %100، لأنه يساهم في إظهار المذيعة بشكل جميل على شاشة التلفزيون، وهو طبعا يصب في مصلحتها من كل النواحي، فأنا أتمتع برشاقة ووزن مثالي.

 

وحول طموحها بالنجومية والشهرة كما يسعى له الكثيرين قالت أنا لست نجمة، ولم أسع لذلك أبداً، ولا أبحث عن الشهرة، وأحب دائماً أن أكون مع الناس.

 

وحول قرار اعتزالها للأعلام بشكل نهائي قالت أنا أعشق الأعلام، وأحب عملي بشكل كبير، والسبب الوحيد الذي يجعلني أعتزل سيكون أبنائي، في حال شعرت بأنني مقصرة بحقهم أو أن الأعلام يؤثر سلباً علي وعلى أسرتي.

بل بالعكس أصبحت أهتم أكثر بأبنائي، فلم أنس يوماً أنني أم لأربعة أبناء، فهم أغلى ما أملك، وأنا أسعى دائماً لتنظيم وقتي وأحرص على ألا يكون اهتمامي وحبي لعملي يطغى على واجبي نحو أبنائي.

 

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *