"لا في مارابوتي" تفتتح فرعها الأنيق الجديد في دوحة فستيفال سيتي


"لا في مارابوتي" تفتتح فرعها الأنيق الجديد في دوحة فستيفال سيتي
"لا في مارابوتي" تفتتح فرعها الأنيق الجديد في دوحة فستيفال سيتي
"لا في مارابوتي" تفتتح فرعها الأنيق الجديد في دوحة فستيفال سيتي
"لا في مارابوتي" تفتتح فرعها الأنيق الجديد في دوحة فستيفال سيتي

الدوحة – حياة جميلة

 

تواصل علامة الأزياء الفرنسية "لا في مارابوتي"، والتي تشتهر بجودتها الرفيعة وأصالة لمساتها الأنثوية، توسعها في الشرق الأوسط، حيث أطلقت متجرها الحصري في الخامس من أبريل في دوحة فستيفال سيتي، أكبر وجهة للترفيه والتسوق والضيافة في قطر تديرها وتشغّلها مجموعة الفطيم.

 

وقد لاقت القطع الأنثوية الجميلة والتي تصنعها العلامة من أقمشة فاخرة، إقبالاً رائعاً من جانب محبات الأناقة في المدينة واللاتي سررن بتوفر العلامة الفرنسية الأنيقة بالمنطقة. فقد أراد جان بيير براياد، المخرج الإبداعي للعلامة، ابتكار القطع الفريدة للمرأة العصرية الباحثة عن الأناقة والجانب العملي.

 

تستخدم لا في مارابوتي أنعم الأقمشة الطبيعية الخالصة كالقطن واللينين والفسكوز والصوف والكشمير والأنغورا، لتجمع بين التصاميم الفرنسية والحرفية الإيطالية الدقيقة بما يضمن أعلى مستويات الجودة. وفي هذا الصدد قال جان بيير براياد: "تشتهر السيدات في الشرق الأوسط باهتمامهن الشديد بالتفاصيل وحسن الأناقة الرفيع، ولذلك أدركت بأن الوقت مناسب تماماً لقدوم لا في مارابوتي إلى عالم الأناقة في الشرق الأوسط، وأتطلع إلى تطويرها وتوسعة نطاق وجودها وافتتاح الفرع الجديد في دوحة فستيفال سيتي، مما يمثل الخطوة التالية في استهداف محبات الاناقة والموضة في قطر."

 

 

يستوحي الفرع الجديد في دوحة فستيفال سيتي إلهامه من البوتيكات الباريسية ويستعرض ملابس السيدات والأحذية والحقائب والإكسسوارات. يمتاز التصميم بمزيج مبهج من الطراز البوهيمي والأناقة الراقية والنقوش المرحة بأجواء دافئة تناسب القطع الجميلة. وبهذا سيجد زوار المتجر دوماً ما يناسب أذواقهم دون شك.

 

في هذا الصدد قال تريفور هيل، المدير العام لدى دوحة فستيفال سيتي مول: "تنضم علامة لا في مارابوتي إلى مجموعة واسعة من محلات الأزياء التي تفوق 150 محلاً في دوحة فستيفال سيتي، إلا أنها تقدم عروضاً فريدة ذات طابع مميز، نثق بأنها ستعجب محبات الأناقة في المنطقة. كما أن التشكيلة الواسعة في وجهتنا ترضي رغبات مختلف الزوار سواء كانت من الأزياء والعلامات التجارية الحصرية أو خيارات تناول الطعام أو الترفيه وقد شهدنا بالفعل إقبالاً كبيراً وردود فعل إيجابية للغاية."

 

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *