نغمات شرقية وغربية تتماهى في مهرجان الوتر الخامس بكتارا


نغمات شرقية وغربية تتماهى في مهرجان الوتر الخامس بكتارا

 

الدوحة – حياة جميلة

بحضور جماهيري غفير انطلقت ، السهرة الثانية لمهرجان الوتر الخامس بالحي الثقافي كتارا، وذلك بدار الأوبرا، أحياها كل من عبدالعزيز الهيدوس من قطر ومن تونس ندى محمود وبشير الغربي، ومن تركيا نجاتي جيليك والفرقة الصربية  Bojana pekovic ، وعارف جمّن من اليمن.

وبهذه المناسبة صرح الفنان القطري عبدالعزيز الهيدوس لوكالة الأنباء القطرية (قنا) قائلا " قدمت عزفا اخترت فيه المراوحة بين الشرق والغرب رغم انني استعملت آلة العود الشرقية في العرض الا ان ذلك لم يمنعني من التجول في معرض صناع العود ومحاولة تجربة أنواع مختلفة من الأعواد".

وأضاف أن الفنان إذا ما استهوته نغمات العود مهما كان نوعه سيقتنيه مباشرة بحثا منه عن التجديد والتعرف أكثر على الآلة التي يحب.

وأكد الهيدوس أن مشاركته تقديم هذه السهرة مع أهم أسماء العازفين في الوطن العربي جعله يشعر بالفخر" وأحب هذا التواصل الجميل بين الفنانين وهذا ليس بالغريب فالفن والثقافة عامة عنصر لقاء بين الإنسانية جمعاء، ورغم اختلاف النغمات إلا أن هناك تناسقا وتكاملا فكانت السهرة إبداعا وإمتاعا واختلافا جميلا".

وبدورها قالت الفنانة ندى محمود في تصريح لها لوكالة الأنباء القطرية (قنا) " إنها سعيدة جدا بالمشاركة في هذا المهرجان حيث قدمت بين ليلة الأمس ومساء اليوم معزوفات كـ "صوليست" وأيضا بمصاحبة بعض الزملاء".

وأضافت أن ما يميز هذه المشاركة هو حضور آلة العود من مختلف المدارس والمناهج لتقدم للجمهور نغمات مختلفة بين إيقاعات شرقية وأخرى غربية، وما أسعدها أكثر هو الحضور المكثف للجمهور الذي واكب السهرة بإنصات واهتمام.

كما استمتع جمهور المسرح المكشوف بكتارا بالعرض الثاني للفرقة التنزانية، حيث أبهرت الحضور بأدائها الراقي المستوحى من أصالة الموسيقى الشرقية.

بعد ذلك، كان الحضور على موعد مع لقاء الشرق بالغرب، وذلك مع الفرقة الفرنسية speed caravan trio، حيث قدّمت عرضا لافتا كانت فيه الموسيقى اللغة المشتركة بين جميع الثقافات.

هذا وسجّل مهرجان كتارا الوتر الخامس حضور كوكبة من أهل الفن والثقافة من مختلف الدول العربية والأجنبية نذكر منهم الملحن السعودي عبدالرحمن الحمد الذي وصف إطلاق (كتارا ) لمهرجان العود (الوتر الخامس) بأنه إضافة جميلة ورائعة وخطوة متقدمة ومبادرة غير مسبوقة على مستوى الوطن العربي، تعمل على تذكير أجيالنا المعاصرة بهذا التراث الموسيقي العريق، مشيدا بما تبذله دولة قطر من جهود لإثراء المشهد الثقافي والفني المتنوع والمميز في المنطقة، مما سيترك أثرا كبيرا على المهتمين بالموسيقى والعازفين والملحنين، يعمّق الإحساس بالجمال ويضفي الروح الخلاقة.

وتجدر الإشارة إلى أنّ الجمهور سيكون على موعد غدا الاثنين مع عرض للقوات المسلحة القطرية في تمام الساعة الرابعة مساء في المسرح المكشوف، وجلسة عود خليجية في المبنى 19 المعرض 2 والتي تستضيف مجموعة من الفنانين الخليجيين نذكر منهم الفنان خالد الشيخ من البحرين والدكتور إبراهيم طامي من الكويت، وسالم المقرشي من سلطنة عمان، وإيهاب محمد من السعودية، وفيصل الساري من الإمارات، ومحمد السليطي من قطر،ودريع الهاجري من الكويت.

أما سهرة دار الاوبرا والتي تنطلق في الساعة الثامنة مساء فستجمع الفنان السوري مهند نصر والتركي سرحان ايتن، ومن العراق الفنان يوسف عباس والفنانة امال أحمد، كما ستشاركهم السهرة فرقة حجاز كار الفرنسية

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *