حبي للأطفال سبب تخصصي.. ووالدتي شريكة نجاحي


حبي للأطفال سبب تخصصي.. ووالدتي شريكة نجاحي
حبي للأطفال سبب تخصصي.. ووالدتي شريكة نجاحي
حبي للأطفال سبب تخصصي.. ووالدتي شريكة نجاحي
حبي للأطفال سبب تخصصي.. ووالدتي شريكة نجاحي
حبي للأطفال سبب تخصصي.. ووالدتي شريكة نجاحي

رانيا محمد مصممة أزياء الأطفال:

 

بدأت مشواري من خلال تسويق منتجاتي على مواقع التواصل الاجتماعي

استوحي أفكار التصميمات من خلال كل شيء يحيط بعالم الأطفال ومن الألوان التي تعجبهم

 والدتي ساعدتني كثيراً على النجاح وأدين بالفضل لصديقاتي اللاتي شجعنني وأنا في بداية مشواري

القاهرة- شريف نادي

تخصصت في ملابس الأطفال وقدمت الكثير من التصميمات والأفكار الجديدة على هيئة شخصيات كرتونية شهيرة، مما جعلها في مكانة خاصة في عالم تصميمات الأزياء للأطفال، إنها مصممة الأزياء رانيا محمد التي قررت أن تقتحم مجال أحبته منذ الصغر، وتميزت به في الكبر...وفي هذه السطور تكشف حياة جميلة عن تفاصيل هذا المشوار والصعوبات التي واجهتها وأحدث التصميمات.

 

كيف كانت بدايتك في عالم تصميم الأزياء وكيف اكتشفت موهبتك؟

أحب تصميم الأزياء منذ طفولتي وفي البداية، لم استغل موهبتي بشكل كامل فقط كنت أقوم بإجراء تعديلات في ملابس أطفال العائلة وخاصة ملابس البنات، وذلك بسبب حبي للأطفال، وكانوا يعجبون بأفكاري والتعديلات التي أجريها على الملابس، وأثناء عيد ميلاد شقيقتي الصغيرة، كنت أريد أن تكون مميزة في حفلة عيد ميلادها فقدمت لها شيء من تصميمي الخاص، واندهش الجميع وأعجبوا بتصميمي، وطالبوني أن أقدم لهم أيضا ملابس لأطفالهم، ومن هنا كانت بداية الانطلاقة واستغلال موهبتي في عمل خاص بي.

 لماذا اخترت مجال تصميم أزياء الأطفال بالتحديد؟

لحبي وعشقي للأطفال، وخاصة تصميمات ملابس الأطفال من البنات لأن ملابسهم يكون بها لمسة دلال ودلع وشياكة منفردة.

كيف تستوحي أفكارك وتختارين التصميم المناسب؟

أحب أن أقدم كل ما هو جديد ويسعد الأطفال، حيث استوحي أفكار التصميمات من خلال كل شيء يحيط بعالم الأطفال ويحبونه، مثل الشخصيات الكرتونية وحتى الألوان المفضلة لديهم.

ابتكرت طريقة جديدة وأسلوب خاص بك في تصميم ملابس الأطفال على هيئة شخصيات كرتونية، كيف جاءتك الفكرة؟

 

الشخصيات الكرتونية الشهيرة هي رموز محببة للأطفال، ويتعلقون بها جدا، ومن هنا جاءتني الفكرة حتى أقدم لهم أشكال جميلة تجعلهم سعداء، حيث بدأت الرسم للشخصيات الكرتونية وقمت بتنفيذ ذلك على القماش حتى استطعت تقديم أشكال كثيرة ومختلفة وعملت على تطويرها بشكل دائم.

 

ما الذي تعتمدين عليه في عملك لتحقيق النجاح؟

اعتمد على تقديم أفكار جديدة والتطوير الدائم والإبداع في مجال عملي، وكذلك المحافظة على ثقة عملائي من خلال ما أقدمه لهم من منتجات بجودة متميزة، وقناعتي الشخصية في الانتقال من نجاح إلى أخر في منتجات أخرى مثل الإكسسوار والمفروشات وغيرها، وهي تحديات لنفسي للتطوير بشكل مستمر، فيجب للإنسان ألا يتوقف عند نجاح معين، ولكن يستمر في نجاحه للأفضل.

 

من ساعدك في بداية مشوارك حتى نجحت في عالم تصميم الأزياء؟

كل ما وصلت له من نجاح يرجع الفضل فيه إلى الله ثم والدتي التي ساعدتني كثيراً ووقفت بجانبي بكل طاقتها في كل اللحظات والصعاب التي واجهتني حيث كانت معي خطوة بخطوة، تحفزني على نجاحي، وأدين بالفضل أيضا لصديقاتي اللاتي شجعنني وأنا في بداية مشواري حتى استطعت تحقيق هذا النجاح.

 ما الصعوبات التي تواجهك في تصميم الأزياء؟

حاليا لا يوجد صعوبات في مجال عملي، ولكن كانت العثرات في بداية مشواري، فهناك دائما أعداء للنجاح في كل مهنة وكل مكان، حيث كان هناك متطفلين على عملي وقاموا بعمل حسابات وهمية باسمي وقاموا بالنصب والاحتيال على الناس، حتى أصابني الإحباط واليأس، ولكن استطعت التغلب على ذلك والعودة من جديد، فالحياة يجب أن تأخذ بقوة وليس بالاستسلام للمشكلات.

كيف بدأت تسويق منتجاتك؟

عن طريق إنشاء جروب على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، وقمت بعرض تصميمات للملابس وهدايا أعياد ميلاد وأفراح وسبوع وإكسسوار ومتعلقات للتصوير بالفوم، وبدأت تسويق أعمالي من هنا، إلى أن حققت ثقة كبيرة وشهرة، وأصبحت معروفة للجميع، فكل طريق نجاح بدايته صعبه، ثم أصبحت القنوات الفضائية تجري معي لقاءات في برامجهم.

 

ما هي أنواع خامات الأقمشة التي تفضلين استخدامها؟

استخدم جميع الخامات، ولكن أفضل القطن، وليس ذلك في ملابس الأطفال فقط ولكن حتى ملابس الكبار والمفروشات وجميع المنتجات.

       

هل تقومين بتصميم الملابس للكبار أيضا أم في المناسبات فقط؟

لا في الحقيقة اهتم بتصميم ملابس الأطفال فقط فهو المجال المفضل لي، ولكن ملابس الكبار تكون في حالة المناسبات فقط، مثل أعياد الميلاد حيث أقوم بتصميم ملابس تناسب تعبر عن الحالة والمناسبة لجميع أفراد الأسرة للأب والأم والأشقاء وهكذا.

ما الأصعب من وجهة نظرك تصميم ملابس الأطفال أم الكبار؟

تصميم ملابس الأطفال هو الأصعب ولكني أشعر بالسعادة مع كل قطعة ملابس أقدمها للأطفال، وأيضا هناك صعوبة خلال تصميم ملابس الكبار في المناسبات التي تجمع كل أفرد الأسرة لأني اتخذ من تصميم الأطفال ملابس الأسرة بالكامل.

 

ما هي التصميمات الأخرى التي تقومين بتنفيذها بجانب تصميم الأزياء للأطفال؟

مجالات كثيرة اقتحمتها من خلال عملي، مثل تصميم إكسسوار مناسبة (السبوع) مثل الغربال ويد الهون وأطقم المواليد، والفريم بالفوم وتصميم إكسسوار أعياد الميلاد مثل الفريمات والطراطير، حتى مفروشات حفلات الزفاف والإكسسوار وغيرها وأيضا تصميم الوشاح للعروسة، والقبعات وغيرها.

 

ما الذي تتمنين تحقيقه في عالم تصميم الأزياء؟

أتمنى النجاح الدائم في عملي وتحقيق إنجازات كثيرة، في الخارج والداخل، وأن تحمل منتجاتي وتصميماتي علامة عالمي.

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *