"مون بلان" تطرح أداة كتابة ساحرة مُصمّمة فقط للمرأة


"مون بلان" تطرح أداة كتابة ساحرة مُصمّمة فقط للمرأة
"مون بلان" تطرح أداة كتابة ساحرة مُصمّمة فقط للمرأة

 

عندما تخلّت النساء عن أناقتهن المتكلّفة والمقيّدة في حقبة العشرينيات من أجل اتباع أنماط مريحة وبسيطة، تسبّبن في إشعال ثورة غير مسبوقة في عالم الموضة. لقد تبنّت السيدات الطموحات والمتحرّرات والمستقلات آنذاك تصاميم ملابس الرجل، ليبتكرن حينها إطلالة نقية وعملية لكي يتمكّن من التحرّك بحرية أثناء العمل أو الترفيه، وأيضاً للاستمتاع بالحياة دون قيود. وبجذور متأصّلة في تراث هذه الثورة غير المسبوقة للأناقة، تُجسّد تشكيلة "مون بلان بونير" الجديدة أناقة وبهجة العصر بشكل رشيق جديد هو الأول في تاريخ "مون بلان". ويستحضر الشكل المبتكر لأداة الكتابة ملامح معبّرة لامرأة أنيقة ومبتهجة بكل عفوية وتحرّر.

ثورة الأناقة مع قلم "مون بلان بونير"

واستكمالاً للتقاليد العريقة طوال 110 عاماً لتصنيع أدوات كتابة أنيقة، تختزل هذه التشكيلة الأحدث من "مون بلان" جوانب الأنوثة وحرية الأسلوب بجمالياتها النقية وتفاصيلها الراقية التي سادت في حقبة العشرينيات. وبروح فرنسية مبتهجة تنبض بالسعادة والتفاؤل، يتجلّى اسم تشكيلة "مون بلان بونير" في تصميم الطرف الذهبي بعيار Au585 مع شعاره على شكل شهاب لامع، ليصوّر السمات السحرية لأداة كتابة تتمتع بحسن الطالع والحظ الجيد. ويرمز المزيج اللوني المُلفت للأسود والأبيض إلى الأناقة مقابل الوظائف العملية، وأسلوب الرجل الذي تبنّته السيدات الجريئات لأنفسهن من سترات الصوف ذات الياقات العريضة، والبنطلونات الفضفاضة إلى قصات الشعر القصيرة. ويتناقض الغطاء والخزان بالراتنج الثمين الأبيض مع الجزء العلوي من الغطاء والأنبوب بالراتنج الثمين الأسود. وكمرجع لمنتجات الدار الخاصة بالمرأة في حقبة العشرينيات، أعادت "مون بلان" تصميم المشبك بطرف على شكل الدمعة مع انحناءاته الحسية، وهو تطابق مثالي للشكل المميز لأداة الكتابة. وتحمل حلقة الغطاء المطلية بالبلاتينيوم أحرف "مون بلان"، ونمطاً مرهفاً يصوّر فن مجوهرات "ديكو"، مما يعطي أداة الكتابة لمسة أنثوية إضافية.

أقلام باللون الأبيض من أرقى الجلود

وكونها تعتبر أكسسواراً مثالياً يعزّز من أناقة أدوات الكتابة الأنثوية هذه، ابتكرت "مون بلان" غلاف أقلام باللون الأبيض من أرقى الجلود. ويمكن وضع قلم الحبر السائل وقلم الحبر برأس دوّار وقلم الحبر الجاف من "مون بلان بونير" بكل أمان في هذا الغلاف الأنيق.

وبينما تتطوّر الأساليب، تستمد "مون بلان" الإلهام من واحدة من أكثر اللحظات الثورية في تطوّر الأساليب، لتبتكر تشكيلة من أدوات الكتابة تشيد بحياة مليئة بالحرية والسعادة والأناقة البسيطة. وبتصميم يرافق السيدات بإخلاص في حياتهن اليومية، تضفي تشكيلة "مون بلان بونير" لمسة عفوية مميزة من الجاذبية على كل يوم.

تتوفر أداة الكتابة "مون بلان بونير" كقلم حبر سائل، وقلم حبر برأس دوّار، وقلم حبر جاف ابتداءً من شهر يناير 2017 في محلات "مون بلان" حول العالم.  

نبذة عن مون بلان      

اقتداءً بالروح الريادية منذ العام 1906، أحدثت "مون بلان" تحوّلاً جذرياً في ثقافة الكتابة مع ابتكارات مميزة لا مثيل لها. واليوم، تستمر الدار في تخطي الحدود، وتطوير مفهوم الحرفية الراقية عبر كل قطعة من فئات منتجاتها: أدوات الكتابة الفاخرة، والساعات، والمنتجات الجلدية، والأكسسوارات، والعطور، والنظارات الشمسية. ومع كل إبداع، تقدم "مون بلان" وظائف عملية جديدة وتصاميم مميزة للغاية، تتشبّع بتراث الدار العريق والراقي، والذي يعكس في جوهره أعلى المعايير عبر مهارات وبراعة الحرفيين لديها في كل منشأة من مصانعها. وتجسيداً لمهمتها المتواصلة لإلهام العالم بمنتجات راقية ترافقهم مدى الحياة، أصبح شعار "مون بلان" الذي أبصر النور من أكثر الأفكار ريادةً، بمثابة ختم موثوق للأداء والابتكار والجودة، والأسلوب المعبّر. ومع جذورها المتأصلة في ثقافة الكتابة اليدوية، أرست "مون بلان" معياراً دولياً للالتزام الثقافي، مع إطلاق مجموعة واسعة من المبادرات التي تهدف إلى الترويج للفنون والثقافة في كافة أنماطها، وفي الوقت نفسه تكريم الرعاة المعاصرين الذين يدعمون بلا كلل تطوّر الفنون وازدهارها.

 

 

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *