وسادتك سبب رئيسي لنوم هادئ


وسادتك سبب رئيسي لنوم هادئ
وسادتك سبب رئيسي لنوم هادئ

حياة جميلة- سندس سلامة 

اختيار الوسادة المناسبة أمر مهم، للحصول على ليلة هادئة ونوم مريح. ومع ذلك فإن الكثيرين لا يفكرون في اختيار هذا الأمر ولا يعطونه الأهمية مع أن اختيار الوسادة الأساس في وضعية النوم الجيد، التي تسند الرقبة والعمود الفقري وتجنب الآم الظهر. واستخدام الوسادة الخطأ يثير الحساسية، بالإضافة إلى تسببها في الآم الظهر. فضلا عن أنه بعد عامين من الاستخدام يصبح ثلث وزن الوسادة متألف من الأوساخ والزيوت والجلد الميت وعث الغبار.

 كيفية شراء الوسادة المناسبة

إذا أردت اختيار الوسادة الصحيحة فإن المفتاح هو معرفة ثبات الوسادة. والذي يسمح للعنق والعمود الفقري أن يكونا على محاذاة من بعضهما، بحيث لا يكون هناك فجوة بين رقبتك وفراشك.

الوسائد ومراكز النوم

  الوضعية الصحيحة للنوم هي وإسناد الرأس والرقبة على الوسادة، وليس وضع الكتف عليها، لأن ذلك سوف يجعل الجزء العلوي من جسمك يرتفع أكثر من الجزء السفلي منه وبالتالي عدم الراحة في النوم. ولكي تجعل الوسادة مريحة، ضع منشفة اليد عليها لملء الفجوة بين العنق والكتف. وللمحافظة على توازن الجسم كاملا، ضع وسادة بين ثنيتي ركبتيك وحتى تحقق وضعية الاستلقاء على جانبك.

متى يجب تغيير الوسادة

من الأفضل أن تغير وسادتك بعد ستة أشهر من استخدامها. ولكلا منها مدة محددة يجب استبدالها بعدها. فمثلا وسادة البوليستيرمتوسط عمرها بين ستة أشهر إلى سنتين، أما المصنوعة من الفرو فهي تصلح لخمس سنوات. أما المحشوة بالفرو لمدة ثماني سنوات. ولا تنسى أنه يجب تغيير الوسادة فورا إذا ظهرت عليها علامات البلى وفقدان شكلها.

حشوات الوسائد

الريش والفرو: تعطي الراحة والضبط وتثبت الرأس بشكل صحيح أثناء النوم. وهي تنشط الدورة الدموية في الوجه، لكن إذا بقيت في أماكن رطبة فإنها ستلتقط الروائح وتصبح غير مناسبة، وكذلك الوسائد المحشوة بالفرو فإنها خيار سيء إذا كنت تعاني من الربو أو الحساسية.

وسائد الصوف: مميزة لدعم الرقبة والرأس. وتحتفظ بالملمس الناعم. ومع كثرة الاستعمال لاتتأثر وتبقى في وضعيتها الأصلية، مع المحافظة على التوازن. ولا ننسى أن الصوف يساعد على النوم، ويبعد الرطوبة عن الجلد ويبقي الجسم في درجة حرارة مناسبة. وهذه الوسائد أيضا  مضادة للجراثيم والحساسية.

وسائد الاسفنج: مصنوعة من الاسفنج الكثيف، والذي يدعم رقبتك عن طريق جعلها متوافقة مع وضعية وشكل الجسم.

الوسائد الاصنطاعية: المصنوعة من البوليستير مثالية لأمراض الحساسية. ومع ذلك يجب تغييرها بسرعة لأنها غير مريحة للرأس والرقبة.

وسائد تقويم العظام: وهي متوفرة بأشكال متعددة. والأكثر شيوعا تلك التي تخفف الآم الرقبة والظهر. وهي تقوم الرأس والكتفين وتساعد على انتظام العمود الفقري.

وإذا كنت تعاني أثناء نومك بسبب البرودة أو الحرارة يمكنك تهوية الفراش للتخلص لتسمح التهوية بامتصاص الرطوبة.

المصدر: http://www.slumberslumber.com/sleep-clinic/pillows/choose-right-pillow

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *